حبس 5 أشخاص عذبوا فتاة حتى “الموت” بسوهاج

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 12 يناير 2017 - 10:46 صباحًا
حبس 5 أشخاص عذبوا فتاة حتى “الموت” بسوهاج

الشارع الان

قررت النيابة العامة بقسم ثان سوهاج، بإشراف المستشار خالد إبراهيم، مدير النيابة حبس 5 أشخاص علي ذمة التحقيقات لتعذيبهم فتاة حتى الموت بسبب الدعارة.
كان مدير أمن سوهاج، اللواء مصطفى مقبل قد تلقى إخطارًا من مستشفى سوهاج العام بوصول المدعوة “هند.ع.ع” مواليد 1985 وتقيم بمحافظة الدقهلية مصابة بكسور وجروح متفرقة بالجسم ونزيف داخلي وآثار تعذيب بالغة بالجسم وفي حالة فقدان للوعي وتوفيت بعد وصولها بساعتين.
وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث أشرف عليه العميد خالد الشاذلي، مدير المباحث الجنائية لكشف غموض الواقعة وظروفها وملابساتها.
وتبين من التحريات التي قام بها المقدم أحمد المراغي، رئيس مباحث قسم ثان سوهاج وشارك فيها النقيب أحمد إسماعيل، معاون مباحث قسم ثان سوهاج أن المجني عليها المذكورة قادمة في أحدى سيارات الأجرة من موقف سيارات الصعيد بالمنيب بمحافظة الجيزة فاقدة الوعي وفي حالة سيئة بعد أن وضعها رجل وسيدة وأوهما قائد السيارة أنها من محافظة سوهاج وأصيبت في حادث مروري وأن أهلها في انتظارها بسوهاج.
وتوصلت تحريات فريق البحث خلال 48 ساعة أن سبب ارتكاب إصابة المجني عليها التي أودت بحياتها الدعارة، وأن وراء ارتكاب الواقعة كلًا من كريمة. ع. ا 39 عاما ربة منزل ” قواده “، أمينة. أ. ص مواليد 1993 (سيئة السمعة)، “محمد.أ.ع” مواليد 2001 نجل المتهمة الأولى “محمد.ر.خ، وشقيقه أحمد” وجميعهم مقيمون بالغربية.
وأكدت التحريات أن المجني عليها كانت علي علاقة غير شرعية بزوج المتهمة الأولى المدعو ” سكر ” والمتزوجة منه عرفيًا، وفور علم المتهمة بتلك العلاقة فكرت في التخلص من المجني عليها بمساعدة نجلها المذكور بعد أن عذبتها 20 يومًا في إحدى العمارات بمحافظة الغربية.
وتمكنت مأمورية من قسم شرطة ثان سوهاج، بقيادة المقدم أحمد المراغي بالتنسيق مع فرع الأمن العام، من ضبط المتهمين المذكورين وعرضهم علي النيابة العامة التي قررت حبسهم علي ذمة التحقيقات.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الشارع الان الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.